خليقة جديدة في المسيح

خليقة جديدة في المسيح

واحدة من البرَكات الكثيرة التي يُعطينا إيَّاها المسيح حين نؤمن به، هي أنَّهُ يجعلنا خليقة جديدة، أي يُغيِّر قُلوبنا ويُجدِّد عقولنا لكي نَفتَكِر فيما يُرضيه ويتوافق مع مشيئته، وبذلك لا تبقى معلوماتنا عنه نظرِيَّة فقط بل تُصبح معرفتنا لهُ فاعِلة في حياتنا أكثر وأكثر لكي يراها الجميع من حولنا. نحن كمؤمنين في المسيح نُصبح خليقة…

نسل العاقر

نسل العاقر

يُخبِرنا الكتاب المقدَّس عن امرأةٍ اسمُها “حنَّة”، واسمُها مُشتَقّ من كلمة عبريَّة تعني “الحَنَّان”، وكان لحنَّة زَوجٌ صالِح يُدعى “ألقانة” وكان يُحبُّها جدّاً إلَّا أنَّها لم تكُن سعيدةً بل كانت كَسيرَة القلب وحزينَة الرُّوح لأنَّها عاقِر ولم تُنجِب، لكنَّها كانت دائماً تترجَّى حَنان الله طالِبةً منهُ أن يَرزُقها بوَلَد. ونَظراً لأهميَّة النَّسل في تلكَ الأيَّام…

لماذا قال المسيح أحبوا أعداءكم؟

لماذا قال المسيح أحبوا أعداءكم؟

العَدُوّ هو الشَّخص الذي نُبغِضهُ بسَبب شُرورهِ وأذِيَّتهِ لنا، وهو بدَورهِ يُكِنّ لنا نفس مَشاعِر الكُره لأنَّهُ يَعتبرنا أعداء لهُ أيضاً. إذاً ما الحَلّ لدَوَّامَة الشَّر هذه التي لا تنتهي؟ وإن قَضينا على عَدُوِّنا، فهل هذا الفِعل سيَمنَحنا السَّكينة والسَّلام؟ رُبَّما نَشعُر بالسَّكينة إلى حين ظُهور عَدُوّ آخَر، أو إلى أن يَصحو ضَميرنا ويُبَكِّتنا على…

لماذا خُلقنا؟

لماذا خُلقنا؟

كم مرَّةً سَألنا أنفُسنا لماذا خُلِقنا؟ وما الهَدف من وجودنا؟ وكم مرَّةً تَشاءَمنا من حَياتِنا بسَبب ظُروفنا وتَمنَّينا لو أنَّنا لم نولَد؟ ليس نحنُ فقَط من مَرَرنا بذلك، فالعَديد من الأنبياء بمن فيهم أيُّوب البارّ طرَح على نفسهِ ذات السُّؤال ولَعَنَ ساعَتهُ وتَمنَّى لو أنَّهُ لم يولَد. وأيضاً الكثير من المُفكِّرين أمضوا حَياتهُم في الإجابة…

بشاعة الخطيئة

بشاعة الخطيئة

كُلَّما قَرأتُ في سِفر اللَّاوِيِّين عن تَقديم الذَّبائِح في خَيمَة الاِجتِماع، أتَخَيُّل لو أنَّي كنتُ في ذلكَ الزَّمان والمَكان فسَيكونُ عليَّ أن أُقَدِّم الذَّبائح عن خَطاياي بنَفس الطَّريقة التي يَذكُرها لنا السِّفر، فأجِدُ نَفسي أقول: ما هذه المَجزَرة! دِماء مَسفوكة حَول المَذبَح وعلى الحِجاب، رائِحَة الجِلد واللَّحم المُحتَرِق تَملَأُ المَكان، عِظام الذَّبائِح التي تُحاوِل النِّيران…

من ساراي إلى سارة

من ساراي إلى سارة

يُقال أنَّ لكُلِّ امرِئٍ من اسمهِ نَصيب، ونَرى في الكِتاب المُقدَّس أنَّ تَغيير الرَّب لأسماء الأشخاص بعدَ دَعوَتهِ لهُم كانَ أمراً شائِعاً، فالاِسم الجَديد يعني هوِيَّة جَديدة تَتوافَق مع الدَّعوة الجَديدة. نقرأ في سِفر التَّكوين أنَّ سارة زَوجة النَّبي إبراهيم كانَ اسمُها ساراي الذي يعني (أميرَتي)، لكنَّ الله غَيَّر لها اسمها وأطلَقَ علَيها اِسم سارة…

القناعة كنز لا يفنى

القناعة كنز لا يفنى

لماذا وَصَلَ الحال بالنَّاس في كَثير من الأحيان إلى تَرداد مَقولَة “القَناعة كَنزٌ لا يَفنى”؟ رُبَّما لأنَّ هذه الجُّملة تُعَبِّر عن واقِعٍ مُعاش اختَبَرَهُ الكَثيرون. فالعَجز البَشَري في الحُصول على الاِكتِفاء في هذه الدُّنيا جَعَلَ الاِقتِناع بواقِع الحال فَضيلة وأَمر لا بُدَّ مِنهُ. يقول بولُس الرَّسول: “أَمَّا التَّقْوَى مَعَ الْقَنَاعَةِ فَهِيَ تِجَارَةٌ عَظِيمَةٌ.” (رسالة بولُس…

التكبر والتواضع

التكبر والتواضع

الحَياة المسيحِيَّة الحَقيقيَّة ليسَت كما قَد يَظُنّ البَعض بأنَّها حَياة تَكَبُّر ورَفاهِية وعَدَم مُبالاة، بَل هي حَياة تَواضُع وتَضحِية وبَذل للنَّفس في سَبيل الآخَر، فعندما نُدرِك حَقيقَة أنَّنا خُطاة وغَير مُستَحِقِّين لنِعمَة الله وأنَّ قيمَتنا هي في الرَّب فقط، نُدرِك حينها المَعنى الحَقيقي لوجودنا في هذه الحَياة. فالتَّكَبُّر هو خَطيئة يَكرَهها الله، والكِبرِياء هو أوَّل…

الموت والحياة

الموت والحياة

تقول كَلِمَة الله: “الذَّهَابُ إِلَى بَيْتِ النَّوْحِ خَيْرٌ مِنَ الْحُضُورِ إِلَى بَيْتِ الْوَلِيمَةِ، لأَنَّ الْمَوْتَ هُوَ مَصِيرُ كُلِّ إِنْسَانٍ. وَهَذَا مَا يَحْتَفِظُ بِهِ الْحَيُّ فِي قَلْبِه”. )سِفر الجامِعة 2:7). قَد نَستَغرِب قَليلاً عندما نقرأ هذه الآية، فكيفَ يكون الذَّهاب إلى بَيت النَّوح (أي إلى مُناسَبة وَفاة) حيثُ تَسود الكَآبة والحُزن واليَأس، خَيرٌ من الذَّهاب إلى…

يسوع أم باراباس؟

يسوع أم باراباس؟

باراباس، هو شَخص لا يُخبِرُنا الكِتاب المُقَدَّس عنهُ الكَثير، لكن كُلّ ما نَعرِفُهُ عن باراباس هذا أنَّهُ كانَ مُجرِماً مُتَمَرِّداً ولِصّاً مَحكوم عليهِ بالمَوت، وذلك ما ذُكِرَ لنا في أبرَز حَدَث من حَياة المَسيح على الأرض، عِندَ مُحاكَمَتهِ وقبلَ دقائِق قَليلة من صَلبهِ، فقَد كانَ بيلاطُس الحاكِم مُتَرَدِّداً في حُكمهِ على المَسيح لأنَّهُ لم يَجِد…

أمانة الرب لنا.. الجسد

أمانة الرب لنا.. الجسد

“أَمَا تَعْلَمُونَ أَنَّ جَسَدَكُمْ هُوَ هَيْكَلٌ لِلرُّوحِ الْقُدُسِ السَّاكِنِ فِيكُمْ وَالَّذِي هُوَ لَكُمْ مِنَ اللهِ، وَأَنَّكُمْ أَنْتُمْ لَسْتُمْ مِلْكاً لأَنْفُسِكُمْ؟ لأَنَّكُمْ قَدِ اشْتُرِيتُمْ بِفِدْيَةٍ. إِذَنْ، مَجِّدُوا اللهَ فِي أَجْسَادِكُمْ.”رسالة بولُس الرَّسول الأولى إلى أهل كورِنثوس 19:6-20 الجَسَد هو أمانَة الرَّب لأبنائهِ، وقَد وَصَفَهُ الله بأنَّهُ هَيكَل للرُّوح القُدُس السَّاكِن بِداخِلنا وأمَرَنا بتَمجيدهِ في أجسادِنا التي…

أهمية الصلاة

أهمية الصلاة

تُبنى العَلاقات على التَّواصُل المُتبادَل بينَ الأشخاص، ومن الطَّبيعي جِدّاً عندما تُحِبّ شَخص ما، أن تُحِب التَّواصُل مَعهُ بِشَكل دائِم. والصَّلاة هي تَواصُل المؤمِن مع الله، فاستِمرارها يُبقي العَلاقة جَيِّدة بَينَنا وبينهُ، وانقِطاعها يَدُل على وُجود خَلَل بِحاجة إلى إصلاح في هذهِ العَلاقة.“وَكَانُوا جَمِيعاً يُدَاوِمُونَ عَلَى الصَّلاةِ بِقَلْبٍ وَاحِدٍ، وَمَعَهُمْ بَعْضُ النِّسَاءِ، وَمَرْيَمُ أُمُّ يَسُوعَ،…

حزن يقود للفرح

حزن يقود للفرح

الإنسان بِطَبعِهِ يَكرَه الاِنتِقاد ويُحِبّ المَدح، فمَن مِنَّا يَوَدّ أن يَنتَقِدهُ الآخَرون أو أن يُوَبِّخهُ أحَدٌ على سُلوكٍ ما؟ لذلك نَرى حتَّى الطِّفل الصَّغير عندَما يُنتَقَد أو يُوَبَّخ من أهلِهِ على فِعلٍ سَيّءٍ ارتَكَبَهُ، فإنَّهُ يُنكِر أنَّهُ فَعَلَهُ أصلاً ويَتَشبَّث بِنُكرانِهِ بَل ورُبَّما يَنفَجِر باكِياً لِكَي يَستَدِرّ عَواطِف أبَوَيهِ حتَّى لا يُعاقَب على فِعلَتِه. لكن…

أهمية العطاء في المسيحية

أهمية العطاء في المسيحية

“مَنْ أَصَمَّ أُذُنَهُ عَنْ صُرَاخِ الْمِسْكِينِ، يَصْرُخُ هُوَ أَيْضاً وَلاَ مِنْ مُجِيبٍ.” (سِفر الأمثال 13:21)كُلُّنا لَدَينا أُمور خاصَّة وبحاجة لأن يَتَدَخَّل الرَّب بِها ويَحُلّها، لذلك عِندَما نَحتاج لأيّ أَمر مُلِحّ لا نَستَطيع حَلّهُ بِأنفُسِنا نَأتي إلى مَحضَر الله ونَتَضَرَّع لَهُ من كُل قُلوبِنا ونَضَع أمامَه أثقالنا ونُصَلِّي بِلَجاجة وأحياناً بِدُموع طالِبين مِنهُ أن يَتَدَخَّل ويَحُلّ…

الطريق الوحيد

الطريق الوحيد

كانَ الرُّومان يَهتَمُّونَ كَثيراً في تَعبيد الطُّرُقات وخاصَّةً في العاصِمة، لذلكَ اشتُهِرَ القَول الشَّائِع: “كُل الدُّروب لَدى الأوروبِّيِّين تُوصِلُ إلى روما..”والكَثير من النَّاس في عَصرِنا هذا يؤمِنون بأنَّ كُل الدِّيانات تؤدِّي إلى السَّماء، وكُل الطُّرُق تُوصِل إلى الله. فالبَعض يَتبَع أشخاص لا زالوا أحياء، والبعض يَتبَع أُناس أموات لِكَي يَقودونَهُم لِلسَّماء. لكن ما مَدى صِحَّة…