close up of microphone with blurred background

الصفحة الرئيسية للاختبارات الشخصية

أنا اسمي ماجد. أنا من اليمن، لكني الآن مقيم في بلد أخرى، حيث سافرت من أجل العمل وتحسين وضعي المادي. المهم لقد كنت لا أشك في ديني مثل معظم الناس. ويمكن لا أسمح لأحد أن يناقشني في أي شيء يمس ديني. فكل شيء في ديني هو مقدس. الغريب أنه في كل حياتي أنى مافي يوم من الأيام شعرت بوجود السلام الداخلي. ولم أكن راضي بها الحياة. رغم إن وضعي المادي مستقر ولا بأس به. ولكن كانت حياتي مظلمه. ولا أدرى ما السبب. كنت أشعر انه بسبب ابتعادي عن الله. فارجع إلى الله أصلي في منتصف الليل. ادعي واتضرع ليس من أجل أشياء ماديه، لكن اريد فقط أن اكون شخص يحمل السعاده في قلبه. اريد الشعور بالسلام الداخلي فقط. المهم بالرغم من إني اقوم الليل، وأحيانًا اقرأ في كتاب ديانتي السابقة لم يتغير شيء. ذهبت إلى مكان الصلاة في ديانتي السابقة، وصليت هناك وكنت ادعي من كل قلبي ولم يتغير شي. ولم أشعر بقرب الله او شعور بالسلام أو سعاده في قلبي ابدا. لم يتغير شيء في ذهني او في قلبي. لم ينتهي القلق والضيق واليأس ابدا.

في يوم من الأيام خطر على بالي ان ابحث عبر قوقل عن التوراة والإنجيل. قولت يمكن الاقيه ع النت باللغة العربية منشان اشوف كيف آياته. هل هو نفس الكتب اللي أؤمن به في ديانتي؟ وماهو الحلال؟ وماهو الحرام؟ واتعلم منه اتثقف. ماكنت اعرف ان فيه ناس يؤمن به طبعا، وفي نفس الوقت منشان اشوف تاريخ اليمن. هل ذكر في هذ الكتاب ام لا. حملته على تلفوني وقرأت فيه قليل جدا. صفحتين او ثلاث تقريبا. من التكوين من هناك وهناك. وذهبت للإنجيل وقرأت فيه قليل، ما كنت افهم. كلماته صعبه واسامي غريبه. سافرت ع اليمن. وتكلمت مع أصدقائي كنت احكي لهم عندي التوراة والإنجيل والزابور اي مزامير داوود، كانوا يخافوا. وكانوا ويقولوا: انت مشرك هذا كتاب ? محرف والذي يقرأ فيه مشرك. حذفته من تليفوني خفت لئلا أكون مشرك. خوفوني. المهم حذفته من تليفوني ثم رجعت ع البلد التي أعمل فيها مرة أخرى. انا خلاص نسيت حتا الكتاب. وماكنت افهم منه ولا اي شي. وفي عام ٢٠١٩ شفت يسوع في الحلم. انا ماكنت اعرف ابدا ان هناك شخص اسمه يسوع، نطقتها بفمي كلمة يسوع. وكأني اعرفه. وكان لدي في الحلم صديقين خفت انهم يشوفوا اللي كنت اشوفه. خفت يشوفوا يسوع منشان ما يقولوا عني كافر، أو نصراني. هكذا خطر على بالي. المهم ما شافوه الي كانو معي بالحلم، رجعت التفت لعنده مره ثانيه.

لما شفته كان نور قوي جدا جدا لم استطع أن اصفه بشخص ما. كان مرتفع عن الأرض. كان بيني وبينه مسافة. وقال لي كلمه كررها مرتين: اكرز اكرز. انا ما ستوعبت هذه الكلمة. وكنت اعتقد انني لم اسمعها جيدا. كلمه غريبه جدا اكرز اكرز. ?

حينها اختفى. قمت من النوم وانا لم أعد كما كنت. لم أعد مهموم ومتضايق. صرت اشوف الحياة جميله جدا وكأني طفل لا يحمل هم الدنيا ابدا. شعرت براحة نفسيه جميله جدا. وكأني ولدت من جديد. رجعت ابحث عن الكتاب المقدس واحمله وقرأت فيه من جديد وبحثت ع قوقل. بحثت عن كلمة اكرز اكرز. فوجدتها كلمة حقيقيه معناها التبشير، ويسوع معناها الله المخلص. حينها تأكدت ان ظهوره كان حقيقة وليس مجرد حلم. تركت ما كنت أؤمن به في ديانتي السابقة. وصرت ابحث اكثر من أجل فهم الكتاب المقدس.

واشكر الرب يسوع المسيح له كل المجد لانه احبني. واخرجني من ضلمة ديني السابق ومن الهلاك الابدي الى الحياة الأبديه بمحبته. ? لك كل المجد والقوة والسلطان والكرامه ✝️ ? يا الهي وحبيبي ومخلصي وفاديني يسوع المسيح ✝️ ?

هكذا تغيرت حياتي. ١٨٠ درجه. وإيماني مبنى على الصخر بيسوع المسيح له كل المجد والإكرام ✝️ ?


تبغى تتواصل مع مسيحي؟ تواصل معنا بكل امان الحين.