النساء الخائفات يزورها نور ساطع وهو ملاك

تأملات الميلاد 

عيد الميلاد، إنجيل لوقا، الإصحاح الأول 

في هذه الأيام نحتفل بعيد الميلاد، لذلك دعونا نتأمل في بشارة الميلاد بالمسيح من آيات مُتفرقة من الإصحاح الأول، من إنجيل لوقا

فَدَخَلَ الْمَلاكُ وَقَالَ لَهَا: “سَلامٌ، أَيَّتُهَا الْمُنْعَمُ عَلَيْهَا! الرَّبُّ مَعَكِ: مُبَارَكَةٌ أَنْتِ بَيْنَ النِّسَاءِ”.
إنجيل لوقا : 1: 28

فَأَجَابَهَا الْمَلاكُ: الرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّ عَلَيْكِ، وَقُدْرَةُ الْعَلِيِّ تُظَلِّلُكِ. لِذلِكَ أَيْضاً فَالْقُدُّوسُ الْمَوْلُودُ مِنْكِ يُدْعَى ابْنَ اللهِ.
إنجيل لوقا 1: 35

فَقَالَتْ مَرْيَمُ: «هَا أَنَا أَمَةُ الرَّبِّ. لِيَكُنْ لِي كَمَا تَقُولُ!
إنجيل لوقا 1: 38

في هذه الأيام، بينما نحتفل في زمن عيد الميلاد، نتأمل في رد فعل المطوبة مريم عندما بشرها الملاك بأنها مدعوة لرسالة مُحددة. فردت مريم وقالت: ها أنا عبدة الرب.

هل يا تُرى عندما يدعونا الله،هل رد فعلنا بيكون هكذا كما فعلت مريم؟ هل بنقول لله استخدمنا كما يحسن في عينيك؟

هل تحمل وتقدم كلمة الله للآخرين؟

ونحن في زمن الميلاد، هل بنحمل كلمة الله المُتجسد، وبنقدمه للآخرين، كما فعلت مريم العذراء؟ الله بيدعوا كل شخص فينا أن يحمل البشارة، أن يحمل كلمة الله، أن يحمل محبة يسوع لكل الناس.

ما أعظمها رسالة؟ أننا فعلًا نحمل المسيح ونقدمه للآخرين. هذا هو ما يحتاجه الآخرين. لربما مَنْ حولك لم يعرفوا المسيح، لربما لم يتذقوا حلاوة المسيح بعد. لربما إذا رأى الناس من حولك فيك جمال المسيح، هم أيضًا لربما يقدموا المسيح للآخرين.

evangelism in arabic

احتياج البشر الحقيقيّ

فهذه رسالتنا أن نقدم المسيح للآخرين. نحن لا نقدم دين، نحن نقدم يسوع نفسه للآخرين. هذا هو احتياج البشر. هذا هو احتياج الإنسان الحقيقي. ما أجمل هذه النوعيّة من الحياة أن تكون سائرًا مع المسيح، مع الله.

في هذه الأيام المباركة، بنطلب منك يارب أن تجعلنا نوصل يسوع لكل العالم. الكل يعرفك، ونجتمع كلنا معًا فيك. أنت قلت يارب أنك تريد أن جميع الناس يخلصون حيث مكتوب:

فَهُوَ يُرِيدُ لِجَمِيعِ النَّاسِ أَنْ يَخْلُصُوا، وَيُقْبِلُوا إِلَى مَعْرِفَةِ الْحَقِّ
الرسالة الأولى إلى تيموثاوس 2: 4

فأمنح يارب الجميع معرفتك، وادعونا لنجتمع كلنا حولك، نتذوق جمالك، ونؤمن بك ونعيش الحرية الحقيقية حيث مكتوب:

فَإِنْ حَرَّرَكُمْ الاِبْنُ تَصِيرُوا بِالْحَقِّ أَحْرَاراً.
إنجيل يوحنا 8: 36

شكرًا لك يارب أنك قبلت أننا نحملك للآخرين. هذه نعمة من عندك. اجعل يارب كل من يتذوق جمال الحياة معك ويعرفك، يستطيع أن يقدمك للآخرين. ونكون كلنا معًا كنيسة الله التي تفرح قلبك. شكرًا لك يارب. آمين


أتباع المسيح يتَتَلمذون ويُتَلمذون. إذا لم تكن في علاقة تلمذة مع شخص ما وترغب في أن يقوم أحد بتلمذتك، انقر تحت.